منتدى منارة دشنا



 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مات كما كان يتمني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمد صالح
عضو فعال
عضو فعال


ذكر

العمر : 38
عدد الرسائل : 244
تاريخ التسجيل : 15/07/2009

مُساهمةموضوع: مات كما كان يتمني   2/12/2009, 5:51 am

مات كما كان يتمنى..!!
كثيرة هي الأمنيات التي تحدو أذهاننا صباح مساء, أمنيات في الزوجة والعمل والمركز الاجتماعي والمال والمسكن…
ولكن، من منّا جلس مع نفسه يتفكر في شكل الخاتمة التي يرجوها لهذه الحياة, لا شك أن الناس يتفاوتون في أمنياتهم ورؤاهم لهذه اللحظة، وما من شك أن هذا الاختلاف ما هو إلا انعكاس لأحلام حياتهم كلها.
فتعالوا بنا نتأمل كيف تمنى الآخرون خاتمتهم:
** لما نزل الموت بالعابد الزاهد عبد الله بن إدريس اشتد عليه الكرب فلما أخذ يشهق بكت ابنته
فقال : يا بنيّتي لا تبكي، فقد ختمت القرآن في هذا البيت أربعة آلاف ختمة ..
كلها لأجل هذا المصرع ..
** أمّا عامر بن عبد الله بن الزبير فلقد كان على فراش الموت يعد أنفاس الحياة، وأهله حوله يبكون
فبينما هو يصارع الموت سمع المؤذن ينادي لصلاة المغرب، ونفسه تحشرج في حلقه، وقد أشتدّ نزعه
وعظم كربه، فلما سمع النداء قال لمن حوله : خذوا بيدي ..!!
قالوا : إلى أين ؟ ..
قال : إلى المسجد ..
قالوا : وأنت على هذه الحال !!
قال : سبحان الله .. !! أسمع منادي الصلاة ولا أجيبه خذوا بيدي
فحملوه بين رجلين فصلى ركعة مع الإمام ثمّ مات في سجوده
نعم مات وهو ساجد ..

** واحتضر عبد الرحمن بن الأسود فبكى فقيل له : ما يبكيك !! وأنت أنت.
يعني في العبادة والخشوع، والزهد والخضوع ..

فقال : أبكي والله أسفاً على الصلاة والصوم ثمّ لم يزل يتلو حتى مات ..

** أما يزيد الرقاشي فإنه لما نزل به الموت أخذ يبكي ويقول :

من يصلي لك يا يزيد إذا متّ ؟ ومن يصوم لك ؟ ومن يستغفر لك من الذنوب ثم تشهد ومات ..

** وها هو هارون الرشيد لما حضرته الوفاة وعاين السكرات صاح بقواده وحجابه :

اجمعوا جيوشي فجاؤوا بهم بسيوفهم ودروعهم لا يكاد يحصي عددهم إلا الله، كلهم تحت قيادته
وأمره فلما رآهم .. بكى ثم قال :

يا من لا يزول ملكه .. ارحم من قد زال ملكه ..ثم لم يزل يبكي حتى مات ..

** أما عبد الملك بن مروان فإنه لما نزل به الموت جعل يتغشاه الكرب ويضيق عليه النفس فأمر

بنوافذ غرفته ففتحت،فالتفت فرأى غسالاً فقيراً في دكانه .. فبكى عبد الملك

ثم قال : يا ليتني كنت غسّالاً ..
يا ليتني كنت نجّاراً .. يا ليتني كنت حمّالاً .. يا ليتني لم ألِ من أمر المؤمنين شيئاً .. ثم مات ..

وهذا مشهد من عصرنا الحديث [القصص مستقاة من سلسلة الدار الآخرة للشيخ محمد حسان]

** شاب أمريكي من أصل أسباني، دخل على إخواننا المسلمين فى إحدى مساجد نيويورك
في مدينة ‘بروكلين’ بعد صلاة الفجر وقال لهم أريد أن أدخل فى الإسلام.

قالوا : من أنت ؟

قال: دلوني ولا تسألوني.

فاغتسل ونطق بالشهادة، وعلّموه الصلاة فصلى بخشوع نادر، تعجّب منه رواد المسجد جميعاً.

وفى اليوم الثالث خلى به أحد الإخوة المصلين واستخرج منه الكلام وقال له: يا أخي بالله عليك ما حكايتك ؟

قال: والله لقد نشأت نصرانياً وقد تعلق قلبي بالمسيح عليه السلام، ولكنني نظرت فى أحوال الناس فرأيت الناس
قد انصرفوا عن أخلاق المسيح تماماً، فبحثت عن الأديان وقرأت عنها فشرح الله صدري للإسلام، وقبل الليلة
التي دخلت عليكم فيها نمت بعد تفكير عميق وتأمل في البحث عن الحق، فجاءني المسيح عليه السلام
في الرؤيا وأنا نائم، وأشار لي بسبابته هكذا كأنه يوجهني، وقال لي: كن محمديّاً.

يقول : فخرجت أبحث عن مسجد، فأرشدني الله إلى هذا المسجد فدخلت عليكم.

بعد هذا الحديث القصير أَذَّنَ المؤذن لصلاة العشاء ودخل هذا الشاب الصلاة مع المصلين، وسجد فى الركعة الأولى
وقام الإمام بعدها ولم يقم أخونا المبارك، بل ظل ساجداً لله فحركه من بجواره فسقط فوجدوا روحه
قد فاضت إلى الله جل وعلا .

** أخي في الله.. تأمل طويلا في هذه الخاتمة…

وهذا زوج نجّاه الله من الغرق في حادث الباخرة ‘سالم اكسبريس’، يحكي قصة زوجته التي غرقت
في طريق العودة من رحلة الحج يقول: “صرخ الجميع ((إن الباخرة تغرق)) وصرخت فيها هيا أخرجي.

فقالت: والله لن أخرج حتى ألبس حجابي كله..

فقال : هذا وقت حجاب!!! أخرجي!! فإننا سنهلك!!!

قالت : والله لن أخرج، إلا وقد ارتديت حجابي بكامله فإن متّ ألقى الله على طاعة، فلبست ثيابها وخرجت مع زوجها

فلما تحقق الجميع من الغرق تعلّقت به وقالت استحلفك بالله هل أنت راضٍ عني؟

فبكى الزوج.

قالت : هل أنت راضٍ عنى ؟

فبكى.

قالت: أريد أن أسمعها.

قال : والله إني راضٍ عنك.

فبكت المرأة الشابة وقالت : أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً رسول الله، وظلت تردد الشهادة حتى غرقت

فبكى الزوج وهو يقول: أرجو من الله أن يجمعنا بها في الآخرة في جنات النعيم .

**وها هو رجل عاش أربعين سنة يؤذن للصلاة لا يبتغي إلا وجه الله، وقبل الموت مرض مرضاً شديداً فأقعده في الفراش
وأفقده النطق فعجز عن الذهاب إلى المسجد، فلما اشتد عليه المرض بكى
وقال في نفسه: يارب أُأذِّن لك أربعين سنة
وأنت تعلم أني ماابتغيت الأجر إلا منك، وأحرم من الآذان في آخر لحظات حياتي؟!!
يقسم أبناءه أنه لما حان وقت الآذان وقف على فراشه واتجه للقبلة، ورفع الآذان في غرفته وما إن وصل إلى آخر
كلمات الآذان “لا إله إلا الله”.. خرَّ ساقطاً على الفراش فأسرع إليه بنوه فوجدوا روحه قد فاضت إلى مولاها.
**ختامها مسك:
وهذا شيخنا المبارك عبد الحميد كشك رحمه الله يقبض فى يومٍ أحبه من كل قلبه في يوم الجمعة يغتسل، ويلبس ثوبه الأبيض
ويضع الطيب على بدنه وثوبه ويصلي ركعتي الوضوء، وفي الركعة الثانية وهو راكع يخر ساقطاً فيسرع إليه أهله
وأولاده، فوجدوا أن روحه قد فاضت إلى الله جل فى علاه.
لقد أجرى الكريم عادته بكرمه أن من عاش على شيء مات عليه ومن مات على شيء بعث عليه.
لكل شيء إذا ما تم نقصانُ .. فلا يُغَرُّ بطيب العيش إنسانُ
هي الأمور كما شاهدتها دولٌ .. من سرّهُ زمنٌ ساءَته أزمانُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سيد بسيوني
مشرف عام الأخبار العامة
مشرف عام الأخبار العامة


ذكر

العمر : 46
عدد الرسائل : 739
تاريخ التسجيل : 19/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: مات كما كان يتمني   2/12/2009, 10:50 am

اللهم ارزقنا حسن الخاتمة
وامتنا على دين الإسلام وأحسن العاقبة يارب العالمين
وقد ذكرتني أخي الأستاذ أحمد صالح بأخر آية تلاها سيدنا
عمر بن عبدالعزيز وهو على فراش الموت قال تعالى (تلك الدار الآخرة نجعلها للذين لا يريدون علوا في الأرض ولا فسادا والعاقبة للمتقين )صدق الله العظيم
بارك الله فيك أخي العزيز على هذا الموضوع الجدير بالاحترام والتقدير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زعيم الزعيم زعيم
عضو فعال
عضو فعال


ذكر

العمر : 34
عدد الرسائل : 311
تاريخ التسجيل : 15/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: مات كما كان يتمني   2/12/2009, 11:20 am

جزاك الله خير ووفقك الله الي مايحبه ويرضاه ,

بجد موضوع جميل ومفيد ونتمني المزيد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المستشارصلاح رسلان
مشرف سابق


ذكر

العمر : 42
عدد الرسائل : 864
تاريخ التسجيل : 05/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: مات كما كان يتمني   2/12/2009, 5:14 pm

موضوع جميل والله يا استاذ احمد بارك الله فيك وزادك من فضل ورزقنا حسن الخاتمه وحسن العواقب فكما قال المصطفى صلى الله عليه وسلم الاعمال بالخواتيم ومن شب على شيء شاب عليه ومن شاب على شيء مات عليه ومن مات على شيء بعث عليه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد صالح
عضو فعال
عضو فعال


ذكر

العمر : 38
عدد الرسائل : 244
تاريخ التسجيل : 15/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: مات كما كان يتمني   2/12/2009, 5:51 pm

وماذاد الموضوع جمالا هو تشريفكم له والاستفاده منه
بارك الله فيك يا استاذ سيد
والاستاذ الذعيم
وتحيه عطره للمستشار صلاح رسلان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي شمندي عوض
عضو فعال
عضو فعال


ذكر

العمر : 46
عدد الرسائل : 257
تاريخ التسجيل : 04/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: مات كما كان يتمني   2/12/2009, 6:10 pm

اشكرك اخي الكريم احمد صالح ووحشنب يا راجل وادمعت عيناي والله اتمني من الله ان اموت ساجدا له
واليك قصه امام مسجد بحي الجامعه بجده قبل السيول بيوم واحد وبعد انتهاء الصلاه قال لربعه ياليتني كنت ذهبت الي الحج ومت شهيدا في الامطار الغزيره هذه وتاني يوم وهو راكب سيارته ومنتهي من الصلاه والسيول اغرقت حي الجامعه
اتدري ماذا فعل الرجل الامام يا اخ احمد وجدوه غريقا هو وزوجته واولاده في وسط المياه التي اغرقت جده منذ ايام
من تمني اخرته وبصدق مع الله
نال طلبه من ربه
ربي اختم بالصالحات اعمالي
وامتني وانا ساجد لك وامتنا علي الاسلام ونطق الشهادتين
واحشرني مع المصطفي قادر ياكريم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمدالزعيم
عضو مميز
عضو مميز


ذكر

العمر : 36
عدد الرسائل : 165
تاريخ التسجيل : 24/10/2009

مُساهمةموضوع: رد: مات كما كان يتمني   2/12/2009, 7:13 pm

يريد أن يجدّد العلاقة مع ربه

يقول من وقف على القصة : ذهبنا للدعوة إلى الله في قرية من قرى البلاد فلما دخلناها وتعرفنا على خطيب الجامع فيها قال خطيب الجامع: أبنائي أريد منكم أحد أن يخطب عني غداً الجمعة . يقول فتشاورنا , فكانت الخطبة عليّ أنا . فتوكلـــت على الله . وقمت في الجمعة خطيباً ومذكراً وواعظاً, وتكلمت عن الموت وعن السكرات وعن القبر وعن المحـــــشر وعن النار وعن الجنّة . يقول : فإذا البكاء يرتفع في المسجد فلمـا انتهينا من الصلاة فإذا شابٌ ليس عليه سمــــات الالــــــتزام يتخطى الناس ويأتي إليّ وكان حلــــــيق اللحية مسبل الثوب رائحة الدخان تنبعث من ثيابه فوضع رأسه على صــــــدري وهو يبكي بكاءً مراً , ويقول : أين أنتم أخي ؟ أريد أن أتوب مللت من المخدرات مللت من الضياع . أريد أن أتوب ــ يريد أن يجدد العلاقة مع الله , يريد أن يمسك الطريق المستقيـم ــ يقول فأخذناه إلى مكان الوليمة الذي أعد لنا . فأعطيناه رقم الهاتف .. واتصل بنا بعد أيام وقال : لا بد أن أراكم . يقــول فذهبنا إليه وأخذناه إلى محاضرة . وبعد أيام أتصل بنا أيضاً وقال سآتيكم . يقول : فيا للعجب عندما رأيناه وقد قصر ثوبه وأرخـــى لحيته وترك الدخان , يقول والله لقد رأيت النور يشعّ مــــن وجهه . يقول : ثم ذهب من قريته إلى مدينة أخرى في نجد . ذهب إلى أمه . جلس معها عند أخيه فإذا هو بالليل قائم وبالنهار صائم لمدة ثلاثة أشهر وفي رمضان قال لأمه : أريد أن أذهب إلى إفغانستان .. لا يكفر ذنوبي إلى الجهاد . قالت أمه: أذهب بني .. أذهب رعاك الله . قال : بشرط أن أذهب بكِ إلى العمرة قبل أن أذهب إلى إفغانستان . فإذا بأخيه يقول له : أخي لا تذهب بسيارتي إلى العمرة فقد اشتريتها بأقساط ربويه . قال : والله لن أذهب إلى مكة ولكن سوف أذهب إلى الرياض لأبيع هذه السيارة واشتري لك سيارة خيراً منها . وفي طريقه إلى الرياض تنقلب به السيارة ويموت وهو صائم .. ويموت وهو يحمل القرآن .. ويمــــــوت ذاهبٌ إلى إفغانستان .. ويموت وهو بارٌ بأمة .. ويمــــــوت وهو بنية العمرة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد صالح
عضو فعال
عضو فعال


ذكر

العمر : 38
عدد الرسائل : 244
تاريخ التسجيل : 15/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: مات كما كان يتمني   2/12/2009, 7:32 pm

ماشالله ماشالله اللهم ارزقنا حسن الخاتمه اللهم امين
والله يا استاذ ناجي انت والاستاذ محمد
اثرتم نفسي وقلبي لما ذكرتماه من قصص وغيرها من الواقع الكثير والكثير
فوالله الذي لا اله الا هو انها لدنيا ذائله
ولا يبقي لابن ادم الا العمل الصالح
فاللهم ارزقنا العمل الصالح الذي يقربنا منك يا ارحم الراحمين
وارزقناحسن الخاتمه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: مات كما كان يتمني   2/12/2009, 8:17 pm

اللهم أرزقنا حسن الخاتمة.اللهم اخرجنا من الغفلة التى نغط بها.بارك الله فيك أستاذ أحمد صالح.وافادك الله كما أفدتنا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد صالح
عضو فعال
عضو فعال


ذكر

العمر : 38
عدد الرسائل : 244
تاريخ التسجيل : 15/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: مات كما كان يتمني   3/12/2009, 4:08 am

شكرا لمرورك الكريم اخي العزيز المسافر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمدالاميرأبوعبدالله
عضو فعال
عضو فعال


ذكر

العمر : 33
عدد الرسائل : 705
تاريخ التسجيل : 24/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: مات كما كان يتمني   3/12/2009, 12:10 pm

شكرا لك أخي الكريم
الاستاذ أحمد صالح
على هذا الموضوع الجميل
وأسأل الله تعالى أن يحسن خاتمتنا جميعا وأن يبعد عنا كيد الشيطان
إنه ولي ذلك والقادر عليه
جزاكم الله خيرا ووفقك الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مات كما كان يتمني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى منارة دشنا :: القسم الإسلامي :: إسلاميات-
انتقل الى: